صندوق اسكان موظفي الامانة يصدر دفعة جديدة لمستحقي القروض  

مدرسة ميمونة بنت الحارث في الزرقاء تشهد انتخابات برلمانية طلابية – صور


أنباء الوطن -

 

الزرقاء – جمال عليان

شهدت مدرسة ميمونة بنت الحارث الاساسية في الزرقاء الاولى امس الاحد 29/10/2017  انتخابات مجالس برلمانية طلابية مارس من خلالها  طالبات المدرسة  العملية الانتخابية بكل مراحلها واختاروا نوابهم ورئيس برلمان للمدرسة .

وجرت العمليه الانتخابيه بكل شفافيه و ديمقراطيه وتفاعل معها الطلبة رغم صغر سن البعض منهم بطريقه جعلتها أكثر ديمقراطيه .

حيث ابتداء الطلبة الاقتراع منذ بداية الساعات الاولى للدوام باشراف مديرة المدرسة سهام علان والهيئه التدريسيه فيها وكان التفاعل البنّاء مابين الطالبات  مع بعض ومابين المعلمات اللواتي اعطين صوره حيه وراقيه عن انجاح العمليه الديمقراطيه .

وفي نهاية الاقتراع تم نقل الصناديق الى مركز الفرز الموجود داخل المدرسه والذي تم تخصيصه لإجراء عمليه  الفرز .

وأعلنت مديرة المدرسة سهام علان النتائج النهائية وهنئة الطالبات الفائزات بهذه الانتخابات الديمقراطية

واشارت مديرة مدرسة ميمونة بنت الحارث الاساسية الاستاذة " سهام علان " التي اشرفت على المشهد الانتخابي مؤكدة  أن البرلمان الطلابي في المدرسة  يهدف الى تعزيز مشاركة الطلبة في إعداد الخطط التطويرية للمدرسة ومراجعتها ومناقشتها، والوقوف على اقتراحاتهم وحاجاتهم وتحسين آليات التواصل والاتصال معهم، والمشاركة في وضع اللوائح التنظيمية المدرسية , كما تهدف إلى إعداد جيل قيادي قادر على تحمل المسؤولية وامتلاك القدرة على الاتصال الفعال والتخطيط وإدارة المواقف المختلفة وتعزيز روح الانتماء للوطن وتنمية الممارسات الديمقراطية وروح الحوار وبناء ثقافة المناظرة وقيم التسامح والتعايش.

بدورها قدمت مديرة المدرسة " سهام علان " الشكر للجنة البرلمان الطلابي المعلمات الفاضلات صبرية ولمياء ومنى وهيا الحسبان والمرشدة المتميزة خديجة, وكل من ساهم في إنجاح الانتخابات البرلمانية الطلابية في مدرسة ميمونة بنت الحارث الاساسية في الزرقاء الاولى . 

وقالت الطالبة رغد جمال عليان في الصف الخامس ( ج ) والتي فازت في الانتخابات البرلمانية  , ان اليوم كان اسعد يوم في حياتي احسست به  بنجاح  مشروع البرلمان الطلابي في مدرستي , حيث مارست جميع الطالبات العمل الديمقراطي والانخراط في الأنشطة الهادفة بالمدرسة .

مرشدة المدرسة المتميزة السيدة خديجة قالت:

إن مشروع البرلمان الطلابي في مدرسة ميمونة حظي باهتمام عائلات الطلبة الذين صاروا يتابعون نشاطات أبنائهم عن كثب وساهموا بالحملات الاعلانية لابنائهم ، فصارت الأسر تحفز أبناءها على العمل التطوعي، والمشاركة بالأنشطة العامة والتي تهدف لمواصلة الدعم المتواصل للبرامج والمشاريع التطويرية التي تنفذها وزارة التربية والتعليم بشكل عام ولمشروع المجالس البرلمانية الطلابية بشكل خاص .

وشكرت المرشدة التربوية السيدة خديجة مديرة المدرسة والمعلمات والطالبات اللاتي  اثبتن مدى حبهن وانتمائهن للوطن الغالي من خلال هذا العرس الوطني .